إقتصاد

الغلاء يواصل زحفه على المواد الغذائية

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، بأن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع “الصناعات التحويلية سجل باستثناء تكرير البترول” ارتفاعا قدره 0,1 في المائة خلال شهر غشت 2022 مقارنة مع شهر يوليوز 2022.
وبحسب مذكرة إخبارية للمندوبية فقد نتج هذا الارتفاع بالخصوص عن تزايد الأسعار بـ 1,4 في المائة في قطاعي “صناعة الملابس” و”صناعة النسيج” وبـ  0,2 في المائة في  “الصناعات الغذائية” و”الصناعة الكيماوية” و”صنع تجهيزات معلوماتية ومنتجات الكترونية”، و بـ 0,5 في المائة في “صناعة الورق والورق المقوى” و بـ1,0 في المائة في “صناعة الجلد و الأحذية” و بـ 0,3 في المائة في “الطباعة ونسخ التسجيلات” و بـ 0,1 في المائة في “صنع الآلات والتجهيزات”.
في مقابل ذلك، سجلت مندوبية التخطيط تراجعا على مستوى أسعار قطاع التعدين بـ 2,3 في المائة وبـ 1,0 في المائة في “صنع منتجات من المطاط والبلاستيك”.
أما فيما يخص الأرقام الاستدلالية للأثمان عند الإنتاج لقطاعات “الصناعات الاستخراجية” و”إنتاج وتوزيع الكهرباء” و”إنتاج وتوزيع الماء”، فقد عرفت حسب المصدر ذاته استقرارا خلال شهر غشت 2022.

مقالات ذات صلة

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى