جريمة

الأمن يحل لغز 8 وفيات غامضة بالعروي

باشرت الفرقة المحلية للشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة العروي،  بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ وذلك للتحقق من الأفعال الإجرامية المنسوبة إلى صاحب محل لبيع المواد الغذائية، يبلغ من العمر 30 سنة، يشتبه في تورطه في بيع مواد كحولية مضرة بالصحة العامة والتسبب في وفاة مستهلكيها.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة العروي، في إقليم الناظور،  قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية تسجيل وفاة ثمانية أشخاص بسبب إصابتهم بتسمم جراء تناولهم لمادة كحولية مضرة بالصحة العامة، والتي يشتبه في اقتنائها من لدن المشتبه فيه بمحله التجاري بأحد أحياء المدينة.

وأسفرت  الأبحاث والتحريات التي باشرتها الشرطة القضائية عن تحديد هوية المشتبه فيه المتورط في هذه القضية، وتوقيفه بعد مرور وقت وجيز من تسجيل الوفيات في أوساط المستهلكين.

و تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا تحديد العلاقة بين الوفيات المسجلة والمواد الكحولية المتناولة.

 

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى