الولايات المتحدة تستعد لإطلاق أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا في أكادير |
العالم

الولايات المتحدة تستعد لإطلاق أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا في أكادير

تستعد الولايات المتحدة الأمريكية لإطلاق أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا هذا الأسبوع في مدينة أكادير، بشراكة مع المغرب وعدد من الدول الأخرى.

وقالت السفارة الأمريكية بالمغرب، في تغريدة لها بالتويتر إنه “بدأ التخطيط لعودة أكبر مناورة عسكرية في إفريقيا هذا الأسبوع في أكادير”، دون تحديد موعد الانطلاق بالضبط.

وبحسب السفارة فإنه “اجتمع عسكريون من المغرب والولايات المتحدة وتونس والسنغال وغانا في مقر المنطقة الجنوبية للقوات المسلحة الملكية المغربية، من أجل الاستعداد لمناورات الأسد الإفريقي 2022” .

وخلال يونيو الماضي، اختتمت في المغرب، النسخة الـ17 من مناورات الأسد الإفريقي 2021، بمشاركة 9 دول تمثل 3 قارات.

وشارك في النسخة الـ17 من التدريبات، الآلاف من عناصر جيوش متعددة الجنسيات وعدد كبير جدا من المعدات البرية والجوية والبحرية.

وبجانب المغرب والولايات المتحدة، شاركت في التدريبات كل من بريطانيا والبرازيل وكندا وتونس والسنغال وهولندا وإيطاليا، وحلف شمال الأطلسي (الناتو) ومراقبون عسكريون من نحو 30 دولة تمثل قارات إفريقيا وأوروبا وأمريكا.

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى