الإمام المعتقل أبو علين يمثل أمام محكمة الاستئناف و هذه قصته |
مثير للجدل

الإمام المعتقل أبو علين يمثل أمام محكمة الاستئناف و هذه قصته

يمثل الإمام المعتقل سعيد أبوعلين يوم الاثنين 11 أكتوبر الجاري، في أول جلسة بغرفة الجنح لدى محكمة الاستئناف بالرباط ضمن ملف عدد 3392/6201/2021، بعدما أدين ابتدائيا من قبل غرفة الجنح لدى المحكمة الابتدائية الزجرية بتمارة يوم 15 شثنبر الماضي بسنتين حبسا نافذة وغرامة مالية قدرها 10000 درهم في ملف جنحي عدد 549/2105/2021.

 

وتوبع “الإمام السجين” بثلاث تهم ثقيلة تتعلق بـ”التنقل بين المدن دون التوفر على رخصة التنقل الاستثنائية، وخرق مقتضيات الحجر الصحي، والتقاط و تسجيل و نشر معلومات خاصة مما من شأنه تعريض حياة شخصية عامة للخطر”، جرّت الإمام والقيم الديني سعيد أبوعلين ذي الـ46 عاما المنحدر من “فم الحصن” (طاطا) إلى سجن العرجات وإدانته بسنتين حبسا نافذة مع غرامة عشرة آلاف درهم.

وبحسب أوراق القصية، فقد اعتقل الإمام أبوعلين من قبل الأجهزة الأمنية بتمارة يوم 26 غشت الماضي من أمام مقر إقامة وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بالرباط وقدم في نفس اليوم أمام النيابة العامة لابتدائية نفس المدينة في حالة اعتقال، ليحال على سجن العرجات.

وتعود وقائع النازلة إلى تنقل الامام السجين من كلميم إلى العاصمة الرباط للتشكي من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية جراء قرار إعفائه من مهام الإمامة والخطابة وإدارة مدرسة الرحمة لتحفيظ القرآن والتعليم الأصيل (كلميم)، وكذا إبلاغ الوزارة الوصية بالملف المطلبي للقيمين الدينيين من أجل تحسين وضعيتهم الإدارية الهشة والاجتماعية والمادية المزرية.

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى