أول شخص في "وداي السيليكون" ينتقد زوكربيرغ ويدعو لتفكيك "فيسبوك" |
تكنولوجيا

أول شخص في “وداي السيليكون” ينتقد زوكربيرغ ويدعو لتفكيك “فيسبوك”

 

 

قال رئيس التخطيط العالمي في شركة “فيسبوك” بيني توماس إن قوة الشركة توازي قوة بلد ويجب تفكيكها، معتبرا أن “التاريخ لم يعرف ملكا حظي بقوة مارك زوكربيرغ”.

وقال توماس لـ”Project Veritas”: “لا يوجد ملك في تاريخ العالم حكم ملياري شخص، لكن زوكربيرغ فعل ذلك”.

وأكد توماس أن “فيسبوك” يتسبب في “الكثير من الضرر” في العالم.

وقال: “تحتاج الحكومة الأمريكية إلى التدخل وتفكيك غوغل وفيسبوك”، مضيفا أن “القيام بذلك سيكون أفضل للعالم”.

ويعتبر توماس أول شخص يطالب بمزيد من التنظيم الحكومي لعمالقة التكنولوجيا في وادي السيليكون.

ولطالما اتهم الجمهوريون هذه الشركات بالتمييز ضد المحافظين، حيث طالب الرئيس السابق دونالد ترامب الكونغرس مرارا بإلغاء المادة 230 من قانون الاتصالات، التي تمنح منصات التواصل الاجتماعي حصانة من المقاضاة على المحتوى المنشور على مواقعها.

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى