زعيم مافيا يلتهم إصبع حارس سجن في مشاجرة عنيفة |
جريمة

زعيم مافيا يلتهم إصبع حارس سجن في مشاجرة عنيفة

التَهَم جوزيبي فانارا (60 عاماً)، الذي يقضي حكماً بالسجن مدى الحياة في سجن ربيبيا بروما، وهو زعيم مافيا صقلي، إصبع حارس سجن، بعد مشاجرة بينهما، كما هاجم سبعة حراس بالسجن، في يونيو الماضي، عندما أتوا لتفتيش زنزانته.

وفق تقرير لصحيفة The Guardian البريطانية، الأربعاء 9 سبتمبر 2020، نقلاً عن صحيفة Il Messaggero الإيطالية، فإن فانارا، المنتمي إلى عشيرة مافيا صقلية (كوزا نوسترا) سيئة السمعة، كان قد قضى 9 أعوام من حكم سجنه بموجب قانون العقوبات الإيطالي الصارم “41-مكرر”، المخصص لأعضاء المافيا.

ويعزل نظام السجن القاسي زعماء العصابات لمنعهم من إدارة شؤون عشائرهم من وراء القضبان.

الصحيفة الإيطالية، قالت إنه: “خلال المشاجرة، قضم فانارا إصبع الخنصر في يد الحارس اليمنى. واختفى الإصبع، ما دفع المدعي العام في روما إلى استنتاج أنه قد أُكِلَ”.

وهاجم السجين بعد ذلك الحراس الستة الآخرين، مستخدماً عصا مكنسة كسلاحٍ، وكان يصيح: “سأنحر أعناقكم كالخنازير!”.

تضيف الصحيفة أن فانارا نُقل إلى سجن ساساري شديد الحراسة في سردينيا، مضيفةً أنّه يواجه تهماً جديدة، من بينها الاعتداء العنيف على الحراس ومقاومة السلطات.

في وقتٍ مبكر من العام الحالي، قررت إيطاليا إطلاق سراح عدد من زعماء العصابات من كبار السن والعجزة، وبعضهم ينتمي إلى عشيرة كوزا نوسترا.

هذا القرار تسبّب في إثارة سخط عديدين، ما أجبر وزير العدل على التراجع ومراجعة قراره.

عن  عربي بوست

تابعونا على فــيــســبــوك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى